#أخبار عامة

مارس 24 2022

تحميل
الدار للاستثمار العقاري تُصدر سندات دائمة ثانوية بقيمة 500 مليون دولار أمريكي لشركة أبولو جلوبال مانجمنت بفائدة سنوية 5.625%
  • السندات جزءٌ من الاستثمار الاستراتيجي الذي أعلنت عنه شركة أبولو في فبراير الماضي بقيمة 1.4 مليار دولار أمريكي لدعم مبادرات النمو التحولي لشركة الدار
  •  تمثل أكبر عملية طرح مؤسسي خاص هجين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مع أطول فترة عدم استحقاق تبلغ 15 عاماً

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة - 24 مارس 2022: أصدرت شركة الدار للاستثمار العقاري ذ.م.م. ("الدار للاستثمار")، التابعة لشركة الدار العقارية، سندات دائمة ثانوية بقيمة 500 مليون دولار أمريكي لعملاء تديرهم شركات تابعة لشركة أبولو جلوبال مانجمنت ("أبولو") بمعدل فائدة سنوية يبلغ 5.625% مع فترة عدم استحقاق مبدئية تمتد لـ 15 عاماً. 

تشكل هذه السندات الدائمة الثانوية جزءاً من استثمار رأس المال الاستراتيجي الذي أعلنت عنه شركة أبولو في فبراير الماضي بقيمة 1.4 مليار دولار أمريكي لدعم مبادرات النمو التحولي لشركة الدار. كما يشتمل التزام أبولو المُعلن على استثمار 500 مليون دولار أمريكي في شراكة تتضمن مجموعة من الأراضي التي تمتلكها الدار العقارية، بالإضافة إلى 400 مليون دولار أمريكي على شكل أسهم عادية وأسهم ممتازة قابلة للتحويل الإلزامي في شركة الدار للاستثمار العقاري.

يُشار إلى أن هذه السندات الدائمة الثانوية حازت على تصنيف (Baa3) من قبل وكالة "موديز"، والتي أكدت أيضاً تصنيف شركة الدار للاستثمار العقاري عند (Baa1) وهو أعلى تصنيف ائتماني يُمنح لشركة غير حكومية في المنطقة. ويتماشى الفارق في التصنيف والبالغ درجتين فقط مع المعايير المعتادة التي تتبعها "موديز" في تصنيف السندات الهجينة للشركات من الدرجة الاستثمارية.

وفي هذه المناسبة، قال جريج فيور، الرئيس التنفيذي للشؤون المالية والاستدامة في الدار العقارية: "تعكس شروط هذا الإصدار الأول من نوعه المقومات الفريدة لمنصة الدار المتخصصة بالاستثمارات العقارية والتي تعد الأفضل ضمن فئتها. ونثق بأن شراكتنا الاستراتيجية طويلة الأمد مع أبولو ستساعد في تسريع عجلة تنفيذ خطط النموّ التحوّلي لمجموعة الدار، وستدعم قدرتها على توسيع نطاق أعمالها وزيادة تنويع محفظتها عالية الجودة من الأصول المدرّة للإيرادات المتكررة".

وتعتبر هذه السندات الدائمة الثانوية أول إصدار من نوعه لشركة الدار، ويمثل أكبر عملية طرح مؤسسي خاص هجين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا مع أطول فترة عدم استحقاق.